الثلاثاء، 20 ديسمبر، 2011

قابلتك صدفة


على فكرة
شوفتك ف منامى
وأنا بشكيلك م اللى واجعنى
شفت ملامحك زى ماهى

مليها الطيبه والحنيه 
شفت عنيك الصافيه تمللى
بتطمنى
شفت اديك الدافية يا ابويا
بتمسح دمعى
لسة بقولك خدنى ف حضنك
ده انا مشتاقة
اترمى فيه
لقيتنى صحيت
وقتها بس
عرفت بأنى قابلتك صدفة
جوه الحلم

قلت ياريتنى ما كنت صحيت 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق