الجمعة، 14 أكتوبر، 2011

ومضت ......... لتبدأ من جديد


إستعدت للسفر , جهزت جميع حقائبها ,أن الأوان للرحيل
 تأتى  والدتها لتسألها ,
هل نسيتى شىْ؟ تأكدى قبل أن نغادر؟
فذهبت لتلقى نظرة سريعة على غرفتها , دولابها , مكتبتها الصغيرة ,
فإذا بها تجد كتابا وبداخله وردة ذابله ,
تجمدت فى مكانها لوهله وهى ممسكة بالكتاب ,
شريط حياتها معه مر أمام عينها للحظة ,
تذكرت أجمل أيام حياتها , تذكرت أسوأها أيضا ,
فكان من أحد أسباب سعادتها وجوده فى حياتها فى وقت من الأوقات ,
وكان أيضا من أحد أسباب حزنها ,
تذكرت أخر لقاء لهما معا ,
تذكرت كيف تركها وفضل مصلحته الشخصية عليها ,
تذكرت يومها وهى تبكى بحرقه ممسكة يده, وهى تترجاه أن لا يسافر ويتركها ,
أن ينتظر معها وبجوارها ويبدأوا حياتهم معا ,
تذكرت الكثير والكثير من قساوته عليها يومها ,
تذكرت نفسها وهى معه كطفل صغير لفظته أمه وانكره أبوة ,
وفجأه دخلت أمها غرفتها لتسألها هل نسيتى ذلك الكتاب ؟
اعطينى إياه لأضعه فى حقائبك,
وهنا,,,,,
بدون تردد قالت لها لا, إتركيه هنا فأنا لست بحاجة  اليه ,
وتركت الكتاب من يدها , لتضعه مكانة مرة أخرى,
حملت حقائبها ومضت لتبدأ حياتها من جديد .

هناك 4 تعليقات:

  1. جمييييييل

    وده الصح

    فلتبدأ حياتها من جديد :)

    ردحذف
  2. تسلم يا بحار
    هو دة الصح فعلا لكن للاسف نرحل ونحمل بقلوبنا بقعة سوداء من الالام الماضى
    دمت اخى الصغير وصديقى الكبير

    ردحذف
  3. البداية لا تعني ان ننسى الذكريات
    فالذكريات هي التي شكلتنا
    هي لحظات عشناها وأثرت بنا

    لكن لنجعلها دافعا لنا لخوض الحياه والاستمرار بها محققين اهدافها وطموحاتنا.

    القسوة هنا كانت على الرجل
    رغم اننا لم نعرف تلك الظروف التي اضطرته للسفر
    قد يكون ضيق الحال هو من جعله يفعل

    ان كان هي ضحية فهو ايضا ضحية

    اتمنالك المزيد من التوفيق صديقتي .

    نيجوووووووور

    ردحذف
  4. دمت صديقى نيجووووووووووووور
    فعلا الانسان بيئة خصبة لتجاربة السابقة ولذكرياتة المفرحة منها والاليمة
    يسلم مرورك الطيب يا راجل يا طيب
    (^_^)

    ردحذف